آخر الأخبار

والي نهر النيل يتفقد مشروعات الدامر التنموية

اكد والي نهر النيل اللواء حقوقي حاتم الوسيلة السماني مواصلة جهود حكومة الولاية لاستكمال مشروعات الدامر عاصمة الشباب السوداني ، جاء ذلك خلال زيارته الميدانية التفقدية للمشروعات القائمة والتي شملت استاد الدامر والمسبح الاولمبي والطرق الداخلية والانارة بمدينة الدامر الى جانب موقف المواصلات الداخلية والسفرية والكورنيش وفندق قصر الضيافة والتي رافقه من خلالها الاستاذ عثمان احمد يعقوب وزير المالية واللواء الصادق محمد حسين رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة واللواء الطيب المصباح معتمد الدامر والمهندس محمد الحسن مدير المشروعات بشركة زادنا العالمية وقيادات الدامر عاصمة الشباب ، حيث وقف الاخ والي للولاية والوفد المرافق له على مراحل العمل التي تمت بالمشروعات والمشاكل والمعوقات التي تعترض سير الاداء ودعا والي الولاية لأهمية مسارعة الخطى لاستكمال المشروعات والتي تمثل اضافة حقيقية لمدينة الدامر في البنيات التحتية ،مشددا على اهمية انفاذ المشروعات بأقصى سرعة ممكنة وثمن جهود شركة زادانا تجاه مشروعات الولاية بصفة عامة ومشروعات الدامر عاصمة للشباب بصفة خاصة …
كما ترأس والي نهر النيل بالأمانة العامة للحكومة بالدامر الاجتماع المشترك الذى ضم قطاع التنمية الاقتصادية واللجنة الفنية للقطاع وكد والى الولاية اهتمام وحرص حكومته بدعم العمل الزراعي لزيادة الانتاج والتركيز على زراعة القمح باعتباره محصول استراتيجي للدولة ووجه الوالي بأهمية الاستعداد المبكر للموسم الشتوي بالاهتمام بعمليات التأهيل المدني والميكانيكي وتوفير المدخلات الزراعية ، كما شدد والي الولاية على اهمية النزول ميدانيا موجها بمتابعة العمليات الزراعية لإنجاح الموسم الزراعي ،ودعا الوالي لأهمية تضافر كافة الجهود بين مختلف الجهات ذات الصلة بالعملية الزراعية والترتيب المحكم لإنجاح الموسم الشتوي والذي بستهدف زراعة مائة وعشرين الف فدان من القمح بالولاية ، كما تناول الاجتماع تقرير اداء وزارة الزراعة للموسم السابق وخطة الموسم2018/2019م والهموم والقضايا التي تواجه العمل الزراعي ،وامن الاجتماع على اهمية الاعداد الجيد والمبكر للدخول في العروة الشتوية لتحقيق ربط الولاية من محصول القمح والمحاصيل الاخرى……

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − 10 =

إغلاق