الوالي

اللواء حقوقي/ حاتم الوسيله السماني والي ولاية نهرالنيل


النشأة
ولد اللواء (م) حقوقي حاتم الوسيلة الشيخ السماني الشيخ برير بقرية عرشكول بمحلية الدويم بولاية النيل الأبيض في العام 1949م، ويعتبر ابن ولايتين، حيث تنحدر أصوله من منطقة السيال بولاية نهر النيل، ودامر المجذوب، ووالدتة كريمة الشريف برير، لحاتم أخوان أباً وأماً وهما ثابت وأسامة وشقيقتين، كما هو شقيق للقيادي بالحزب الإتحادي الديمقراطي السماني الوسيلة، رئيس لجنة النقل بالبرلمان، كان لوالدهم بصمة واضحة في استقلال السودان، وكان عضواً في البرلمان في الديمقراطية.
درس حاتم الإبتدائية بمدرسة بخت الرضا في العام 1959 م، الوسطى بمدرسة الديوم الأهلية، وتلقى تعليمه الثانوي بمدارس الجهادية أم درمان في العام  1970 م .. درس بكلية الحقوق  جامعة القاهرة فرع الخرطوم في العام 1971م، وتخرج في العام 1975م   وحصل على الدبلوم العالي في القانون العام  تخصص جنائي (1976-1977)، عضو مهنة المحاماة الخرطوم (1976-1978) والتحق بالقوات المسلحة، مستشاراً قانونياً برتبة النقيب حتى وصل إلى لواء حقوقي في الفترة من أبريل 1978 وحتى مارس 1999م.
تخرج من الكلية الحربية بدرجة ملازم في العام 1978م، ونال الدكتوراة الفخرية من جامعة أم درمان الإسلامية متزوج من داخل أسرته، وله عدد من الأحفاد.

التحق الوسيلة مبكراً بالعمل التنفيذي في بواكير الانقاذ، حيث عمل محافظاً بوزارة الحكومات المحلية في أغسطس 1992، ثم محافظاً لمحافظة السلام بغرب كردفان (سبتمبر 1992  – أبريل 1994) ونائب رئيس آلية الصلح بين قبائل المسيرية في 1993، ثم تقلد منصب محافظ محافظة الفاشر في العام 1994م، ومكنه العمل في دارفور وكردفان من إكتساب خبرات رجال الإدارة الأهلية، ثم عاد محافظاً بديوان الحكم الاتحادي مقيماً بكتم بشمال دارفور، ورئيساً لآلية مقررات الصلح بين الرزيقات والزغاوة بشمال دارفور، ثم تم الدفع به وزيراً للشؤون الهندسية بولاية سنار في الفترة من (1997-1998) ، ثم وزيراً للمالية بذات الولاية، من اكتوبر 1998 – يناير 2000)، ونائبا للوالي ووزيراً للشؤون الهندسية من يناير  2000 حتى فبراير 2001م.

جاءت محطة مهمة في حياة حاتم عندما عين والياً للبحر الأحمر في العام (2001-2005) ليكون بذلك قد جاب معظم مناطق السودان (غرباً ووسطاً وشرقاً)، مستشاراً قانونياً للهئية العسكرية الاقتصادية (1983-1992م)، وعمل قبلها كعضو مجلس إدارة لعدد من الشركات والهيئات منها شركة التأمين الاسلامية، وشيكان للتأمين، والهيئة العسكرية الاقتصادية، وعمل رئيساً لدائرة الدعم بمستشارية الأمن القومي (2008-2011)، عضو مجلس إدارة شركة سوداتل، ورئيس مجلس أمناء جامعة الإمام المهدي، ورئيس مجلس إدارة مستشفى الأمراض الجلدية، ومستشاراً في وضع استراتيجية الأمن القومي  ومحامي وموثق عقود ومستشار قانوني ببنك الخرطوم منذ العام 2007م وفي سبتمبر 2016م والياً لولاية نهر النيل حتى تاريخه.